طريقة عمل آيولي الأفوكاو

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٥٢ ، ٣٠ أبريل ٢٠٢٠
طريقة عمل آيولي الأفوكاو

آيولي الأفوكادو

يعد آيولي الأفوكادو نوعًا مميزًا من الغموسات ذات النكهة اللذيذة مع بعض الأطباق الأخرى؛ كالهليون المحمص، أو البطاطا المحمرة، أو أنواع عديدة من الساندويشات؛ كساندويشات الدجاج، ومن الممكن أن تقدم كغموس إلى جانب تندر الدجاج المقلي، أو حتى مع البرجر وغيرها، فإضافتها إلى جانب تلك الأطباق يؤدي لاستثارة حاسة الذوق وتضفي طعمًا مميزًا لها، كما أنها نسخة معدلة ومطورة من غموس الآيولي التقليدي، وذلك بإضافة هريس الأفوكادو وبعض المكونات الأخرى والتي تختلف باختلاف الأذواق؛ كالبقدونس، أو الريحان، وملح الكوشير وغيرها من المكونات، فينتج عن دمجها ملمس كريمي، ومما يجدر ذكره أن ما يضيف هذا الملمس إلى جانب اللون الأخضر هو الأفوكادو، كما تضاف باقي المكونات كالحامض والثوم وغيرها.


طريقة عمل آيولي الأفوكادو

يمكن تحضير آيولي الأفوكادو باتباع الخطوات الآتية:

وقت التحضير 10 دقائق
مستوى الصعوبة سهل
عدد الحصص تكفي لـ 3 أشخاص

المقادير

  • أربع حبات كبيرة من الأفوكادو الناضجة المقشرة والمنقوعة والمقطعة لمكعبات.
  • حبة من الكراث المفرومة بشكل صغير.
  • حبة من الخيار متوسط​​ الحجم، ومقطع لمكعبات.
  • عصير نصف ليمونة.
  • فص ثوم كبير.
  • ربع ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود.
  • نصف ملعقة صغيرة من ملح البحر.
  • نصف ملعقة صغيرة من رقائق الفلفل الأحمر مطحون.
  • قشر ليمونة كبيرة.

طريقة التحضير

  • نضع جميع المكونات من الأفوكادو المقشرة والمقطعة، والكراث، وعصير الليمون وقشره، والثوم، والتوابل من الملح والفلفل الأحمر والأسود، والخيار في محضرة الطعام، وذلك حتى نهرسها بشكل ناعم للغاية.
  • نكشط بين الحين والآخر جوانب المحضرة الداخلية بملعقة بعد إيقافها، وذلك حتى تمتزج المكونات بشكل جيد.
  • نضعها في وعاء التقديم إلى جاني الطبق الرئيسي.

جدول القيم الغذائية

تحتوي كل حصة من آيولي الأفوكادو على القيم الغذائية الآتية:

السعرات الحرارية 101 سعرة حرارية
إجمالي الدهون 6.9 غرام
الكوليسترول 0 ميلليغرام
الصوديوم 138 ميلليغرامًا
مجموع الكربوهيدرات 10 غرامات
البروتين 2.4 غرام


نصيحة شيف

  • ينصح الأشخاص النباتيون بتناول آيولي الأفوكادو النباتي، وحتى من الممكن أن يتناوله الأشخاص العاديون لطيب مذاقه وقلة سعراته الحرارية، فهذا الغموس النباتي له قوام كريمي ناعم ولون أخضر جميل وحيوي، ومن الجدير بالذكر أن مكونات هذا الآيولي هي مكونات شعبية إضافة بأنها نباتية، ومن أبرزها الأفوكادو والثوم، إذ يستبعد استخدام المايونيز بشكل مباشر لاحتوائه على البيض، ولإعطاء النكهة الدسمة، ويستخدم نوع من الأفوكادو ذي النكهة القوية والدسمة، إذ يوجد أكثر من نوع واحد من الأفوكادو، وعلى الرغم من قلة المكونات إلا أن هذا الطبق يحتوي على أكثر من 20 نوعًا من المعادن والفيتامينات.
  • لتخزين هذا النوع من الغموسات، يوضع آيولي الأفوكادو في وعاء مغلق بإحكام، ومن ثم يحفظ مبردًا في الثلاجة، ومن المهم معرفة أن مدة صلاحيته تنتهي بعد 48 ساعةً على الأكثر.


الأفوكادو

يعد الأفوكادو نوعًا من أنواع الفاكهة، ويدعى أيضًا بثمرة بلاد فارس الأمريكية، وموطن شجرة الأفوكادو في المكسيك إلى الجنوب، أي بالقرب من جبال الأنديز، وتتكون هذه الفاكهة من لحم لونه أخضر أو أصفر، ويتميز بنكهة غنية وفوائد عظيمة، كما له استخدامات عديدة على المائدة؛ فمنهم من يستخدمونه في أطباق السلطات المختلفة، ومنهم من يتناوله كحلوى، كما أنه حين يهرس يصبح من المكونات الأساسية للغواكامولي؛ وهي صلصة مكسيكية الأصل، ومن أبرز ما تقدمه هذه الثمرة؛ الريبوفلافين، والثيامين، وفيتامين أ، كما يوجد فيه ما يقارب 25% من الزيوت غير المشبعة.

تشتهر هذه الفاكهة بفوائدها العظيمة والمتنوعة بحسب دراسات عديدة، إضافة لأنها تتكون بشكل رئيسي من الدهون الصحية بخلاف أنواع الفاكهة الأخرى والتي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، ومن أبرز هذه الفوائد ما يأتي:

  • تتميز الأفوكادو بأن لها قيمة غذائية مرتفعة جدًا، وبالأخص في هذا الوقت، إذ أصبحت جزءًا هامًا من أطباق متنوعة عديدة، ويعود ذلك لمذاقه اللذيذ، وملمسه المخملي، فهو يحتوي على ما يقارب 20 نوعًا مختلفًا من المعادن والفيتامينات، ومن أكثر هذه الفيتامينات وفرة في ثمرة متوسطة منها هو فيتامين ك بنسبة تقدر حوالي 26% من القيمة الموصى عليها في اليوم.
  • تعد نسبة البوتاسيوم الموجودة في الأفوكادو أكثر من تلك الموجودة في الموز، إذ يتواجد بنسبة 14% تقريبًا من الكمية الموصى بأخذها يوميًا، وذلك إذا ما قورنت بثمرة الموز والتي تحتوي على نسبة 10% فقط، وهذا باعتماد حجم ثمرة يقدر بـ 100 غرام.
  • تعد الدهون الموجودة في الأفوكادو من الدهون غير المشبعة والصحية، وهي مفيدة جدًا لصحة القلب.
  • يعد الأفوكادو غنيًا بالألياف إلى حد كبير، وذلك بما يحتوي نسبة 7% تقريبًا من وزن الثمرة.
  • يشكل تناول الأفوكادو أهمية كبيرة في خفض مستويات الكوليسترول في الدم، إضافة للدهون الثلاثية.
  • يؤدي تناول الأفوكادو إلى رفع مستوى الكوليسترول الجيد، وذلك بحوالي 11% تقريبًا.
  • يحتوي الأفوكادو على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والتي تُساعد في حماية العينين.
  • يؤدي تناول الأفوكادو على منع الإصابة بالسرطانات، بل والوقاية منه، وذلك بحسب دراسات عديدة أجريت عليها.
  • يعمل زيت الأفوكادو على علاج التهابات المفاصل.
  • يقلل تناول الأفوكادو من الوزن، وذلك بسبب احتوائه على نسبة عالية من الألياف، ونسبة أقل من الكربوهيدرات.


الآيولي

يظنّ الكثير من الناس أن الآيولي هو ذاته المايونيز، لكن في الحقيقة هما مختلفان على الرغم من وجود تشابه بينهما، وذلك أن كليهما مستحلبات، وفي تعريف بسيط للاستحلاب هي تلك العملية التي نمزج أو تخلط بين مكونين لا يخلطان معًا، كخلط الزيت بالماء، وتتم هذه العملية بالتدريج البطيء بداية وتنتهي بالخفق السريع بعد ذلك، وفي حقيقة الأمر لا تذوب المكونات سويًا وإنما تتعلق قطرات أحدهما بشكل موزع وبالتساوي في الآخر.

110 مشاهدة